‫الرئيسية‬ تصميم هكذا يستطيع مصمم جرافيك الربح من خلال الدخل السلبي

هكذا يستطيع مصمم جرافيك الربح من خلال الدخل السلبي

يمر كل مصمم جرافيك في مسيرته عبر مجموعة من المحطات قبل الوصول إلى الاحتراف. فبالرغم من كثرة الطلب على هذا النوع من الخدمات التي تتطلب مهارات معينة، هناك مطبات تقف في وجه كل محترف. بالإضافة إلى العمل بدون توقف على مشاريع معقدة في بعض الأحيان، هناك أيضًا هاجس البحث الدائم عن عملاء جدد. هذه العملية هي ما تضمن للمصمم الحصول على دخل منتظم وتحريك عجلة إبداعه.

في المقابل، يوجد من أصبح يميل أكثر إلى الدخل السلبي للاستفادة من وقت فراغ أطول دون التفكير في العمل. الدخل السلبي بالنسبة لمن لا يعرفه هو إنتاج مشروع أو قيمة تُدِرّ الربح بشكل متواصل ودائم. بالتالي لا يضطر الشخص إلى القيام بالضرورة بعمل ما لتلقي أجر مقابله، لأن الدخل يبقى مستمرًا في جميع الأحوال. الأمر لا يشمل فقط التخفيف من ضغط البحث الدائم عن عملاء جدد، بل أيضًا يضمن مستقبل صاحبه.

إذا كنت مصمم جرافيك محترف يبحث عن فكرة لمشروع خاص يوفر له دخلًا جانبيًا دائمًا، ستجد هنا ضالتك. سنقدم لك مجموعة من الأفكار التي تستطيع اختيار ما يناسبك منها والبدء في بناء مستقبلك. لن يتطلب الأمر منك رأس مال ضخم، فقط القليل من المهارة في التنظيم، والكثير من الإبداع.

١. فتح متجر طباعة عند الطلب

طبعًا عند الحديث عن متجر فنحن نعني متجرًا إلكترونيًا. تستطيع الاستعانة بخدمات هذه المواقع (printify.com,teespring.com,spreadshirt.com,redbubble.com), وربطه بمتجرك لتسهيل عملية الطلب والدفع على زبائنك.

لن يتطلب منك هذا المشروع العمل عليه لعدة ساعات متواصلة. يكفي فقط العمل على المنصة والواجهة الفنية في الأسابيع الأولى لتطلق موقعك الالكتروني وتبدأ استقبال الطلبات. عليك فقط تخصيص بضع سويعات في الأسبوع لتنظيم الطلبيات والتواصل مع الزبائن. قد تحتاج وقتًا أطولًا إذا كنت تنوي العمل على تصاميم جديدة بين كل فترة وأخرى.

أغلب من يختار هذا المشروع يعملون على بيع القمصان والأكواب وأغطية الهواتف وغيرها من المنتجات التي يستطيع العميل تعديل تصميماتها على ذوقه. هنا تأتي لمسة مصمم جرافيك محترف يوفر تصاميم متنوعة لتوافق جميع الأذواق. مع المدة سيبدأ المشروع في النمو واكتساب شهرة أكبر، أما أنت فستكون مرتاحًا نفسيًا وماديًا.

٢. إعادة استعمال التصاميم القديمة وغير المستعملة

لا بد وأن لكل مصمم جرافيك محترف ملفًا قديمًا يضم تصاميم لم يتم بيعها أو استعمالها أبدًا لسبب أو لآخر. لماذا إذًا إهدار هذا الجهد والإبداع ورميه في مكب القمامة؟ تستطيع دائمًا إعادة إحياء هذه الأعمال من جديد عبر إدخال بعض التعديلات البسيطة عليها. بعد ذلك تستطيع بيعها إلى أحد العملاء والاستفادة من الوقت الذي أهدرته سابقًا في العمل عليها.

٣. إنشاء وتنشيط دورات على الإنترنيت

لقد أصبح التعليم الرقمي رائجًا في أيامنا هذه. لم يعد أحد يستحمل الدروس الحضورية في المدارس والجامعات. أصبح الشباب يعتمدون على التعليم الذاتي واختيار التخصصات التي تناسب ميولاتهم وأذواقهم. والأسباب تختلف بين من يريد إكمال مساره المهني فيها، وبين من يريد فقط تعلم هواية جديدة.

بصفتك مصمم جرافيك محترف وملم بجميع جوانب الميدان، فأنت مؤهل إلى تلقين الحرفة لشخص آخر. لكن هل فكرت في ربح المال بهذه الطريقة؟ توفر المنصات مثل udemy وskillshare إمكانية نشر دروسك على موقعها والاستفادة من نسبة أرباح عند تسجيل أي طالب في الدورة. بهذه الطريقة تكون قد أفدت غيرك بكمية معارفك وربحت أنت أيضًا مبلغًا ماديًا محترمًا.

أما إذا كنت تبحث عن الاستقلالية فيمكنك إطلاق قناتك على يوتيوب. لكن الأمر سيتطلب منك مجهودًا إضافيًا وقد تكون الأرباح مختلفة عن باقي المنصات.

٤. إنشاء مدونة شخصية

التدوين هو طريقة أخرى لتكسب بها أرباحًا كمصمم جرافيك. حسنًا قد تفكرون ما علاقة الكتابة بالتصميم. لا تنسوا أن بعض المدونات توفر هي الأخرى محتوى تعليميًا.

عندما تصبح لديك قاعدة متابعين تابثة وشهرة بين المدونين في نفس المجال، سيصير الربح أكثر سهولة. إذا حافظت فقط على وتيرة معقولة كمقال أو اثنين في الأسبوع، فإن استقطاب الزوار لن يشكّل مشكلة. ولا تنسى أن ما يميزك هو تصاميمك، لذا لا تبخل على قرائك من صور وتصميمات لتضفي الحيوية على نصك.

كما أن كتابة التدوينات هي عملية تريح النفس والعقل. يمكنك القيام بهذا التمرين كنوع من التغيير عندما تملّ العمل على نفس الشيء. أضف على هذا أنه يمكنك حقًا الربح من هذه الكتابة.

٥. تجربة التسويق بالعمولة

التسويق بالعمولة هو وسيلة مختلفة لضمان عائد مادي مستمر دون ضرورة القيام بأعمال إضافية. الجانب الإيجابي من كونك مصمم جرافيك هو إمكانية توظيف هذه الميزة لخلق صور حية ذات تصميمات مثيرة. الجانب المرئي هو ما سيجذب الناس للنقر على الإعلانات وبالتالي توصلك بعمولات أكبر.

لقد أصبحت الصورة مهمة في أيامنا الحالية. لقد أصبح مستخدمو الأنترنيت يميلون أكثر إلى ما يثير نظرهم وينم على حس عالٍ من الإبداع. وحتى نكون صريحين، فإن أغلب الزوار لا يهتمون كثيرًا بالنص بقدر ما يهتمون بالمحتوى المرئي. وهذه ورقتك الرابحة لتجعل محتواك متميزًا عن البقية.

٦. إصدار كتاب

لا تستعجل في إصدار الأحكام. لا نتكلم هنا عن كتب ورقية تتطلب استثمار أموال طائلة لكتابتها ونشرها. ما نعنيه هنا هو كتاب رقمي حول ما تتقن القيام به. حتمًا أنك كوّنت العديد من المعارف والتقنيات التي يمكنها أن تفيد غيرك. إذا لم تكن من النوع الذي يحبذ فكرة القيام بدروس على شكل فيديو، تستطيع إصدار نفس المحتوى على شكل كتاب. طبعًا تبقى هنا مهمتك كمصمم محترف لتجد طريقة مبدعة باستعمال تصاميمك لتقديم محتواك.

لن تضطر لإنفاق قرش واحد. حتى غلاف الكتاب أنت من ستقوم بتصميمه. حقًا لا توجد لديك أي أعذار بعد الآن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

فنان يدمج بين الرسم والواقع في 12 لوحة فنية

يشتهر الفنان الإيطالي لويجي كيمو فولو بتركيب الصور أو ما يعرف بـ (Photo Montages) حيث يدمج…